“تعيين” رئيس لجنة النموذج التنموي من بين “مستشاري الملك” او من “التكنوقراط”

يرتقب أن يعين الملك محمد السادس رئيسا للجنة الإستشارية التي ستنكب على وضع مقترح وتصور عام للنموذج التنموي الجديد، طبقا للتوجيهات الملكية التي جاءت في خطاب العرش لسنة 2019، والتي تصادف مرور عقدين على تولي محمد السادس عرش المملكة المغربية.

ووفق آخر المعطيات التي توصلت اليها “بلبريس” فتعيين رئيس للجنة الاستشارية الخاصة بالنموذج التنموي ستكون في نهاية الشهر الجاري أو بداية شهر شتنبر المقبل الذي يصادف الدخول السياسي المنتظر أن يكون مزلزلا للأغلبية الحكومية الحالية، وكذا لبعض الشخصيات التي عمرت طويلا في مناصب  سامية مهمة وحساسة في الدولة والإدارة.

وحسب المعطيات ذاتها، فأغلب المعطيات ترشح شخصيات معروفة على الساحة الوطنية، يتقدمهم عبد اللطيف الجواهري والي بنك المغرب، وكذا إدريس جطو الرئيس الاول للمجلس الاعلى للحسابات، بالإضافة إلى شخصيات اخرى معروفة بين رجال المال والاعمال، ومقربة بشكل كبير من الإتحاد العام لمقاولات المغرب المعروف اختصارا بالباطرونا.

ورغم تكرار المفاجآت في أسماء الشخصيات التي يثم تعيينها من طرف الملك محمد السادس، طبقا لتعيينات سابقة، لم تستبعد المعطيات المتوصل إليها، إسناد رئاسة لجنة النموذج التنموي الجديد المعول عليه نقل المغرب إلى مصاف الدول المتقدمة، لأحد مستشاري الملك محمد السادس على غرار المجلس الاعلى للتربية والتكوين، الذي أسند الى عمر عزيمان الذي تربطه علاقات طيبة مع أغلب المسؤولين الحكوميين الذين تعاقبوا على تدبير الحكومة.

ويجب الاشارة -هنا- بـأن هذه اللجنة الخاصة  بالنموذج التنموي  والتي” ستشمل تركيبتها مختلف التخصصات المعرفية والراوفد الفكرية من كفاءات وطنية في القطاعين العام والخاص  تتوفر فيها معايير الخبرة والتجرد والقدرة على فهم نبض المجتمع وانتظاراته واستحضار المصلحة الوطنية العليا لن تكون حكومة ثانية او مؤسسة رسمية موازية مهمتها محددة في الزمن”كما جاء في الخطاب الملكي لوضع وتحديد معالم النموذج التنموي الذي دعا اليه الملك بعد فشل الحكومة الحالية والاحزاب السياسية وضع تصور استراتيجي لنموذج تنموي يلبي حاجيات المواطن ويحد من الفوارق الاجتماعية ومن التفاوتات المجالية ويستجيب لتحديات المغرب اجتماعيا واقتصاديا وتنمويا في سياق اقليمي ودولي مضطرب.

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

This website uses cookies to improve your experience. We'll assume you're ok with this, but you can opt-out if you wish. Accept Read More