أزمة التعليم.. الحكومة تطمئن الآباء وتتشبث بالتوظيف الجهوي

طمأن مصطفى الخلفي، الناطق الرسمي باسم الحكومة، آباء وأولياء التلاميذ بالمدارس العمومية المغربية، عقب الحراك والإضراب المتواصل الذي يخوضه الأساتذة.

وأكد الخلفي في تصريح صحفي عقب انعقاد المجلس الحكومي اليوم الخميس، على أن الوزارة الوصية اتخذت جميع التدابير، والإجراءات لاستمرار المرفق العمومي، والتلاميذ في الدراسة.

ووجه الخلفي رسالة مباشرة لآباء، وأولياء التلاميذ بأنه لن يكون هناك أي هدر مدرسي، وذلك بعد التخوفات الكبيرة التي عبروا عنها في بلاغات متفرقة، موضحا بأن وزارة التربية الوطنية والتعليم والبحث العلمي قد قامت بجميع الإجراءات المواكبة.

وحول التخوفات التي رفعها الأساتذة المتعاقدون، كشف الخلفي على أن الحكومة، وفي إطار فلسفة، وسياسة التوظيف الجهوي، وحلحلة مشكل المتعاقدين مع الأكاديميات، قامت بإدراج كل التعديلات الكفيلة باستقرار الأساتذة المتعاقدين وحذف كلمة التعاقد، وكذا إدخال نصوص جديدة في العقد، كما عدلت 31 مادة فيه بما فيها ما يخص التجديد التلقائي للعقود.

وأضاف الخلفي أن الحكومة تعبأت بجميع مصالحها في ظرف أسبوع واحد فقط من خلال اجتماع المجالس الإدارية للأكاديميات، التي صادقت على هذه التعديلات.

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

This website uses cookies to improve your experience. We'll assume you're ok with this, but you can opt-out if you wish. Accept Read More