مستشارو “البيجدي”.. “سبع سنوات عجاف جنبت المغرب مصير بلدان إقليمية”

أشاد نبيل الشيخي رئيس فريق العدالة والتنمية بمجلس المستشارين، بالمنجزات الإقتصادية والإجتماعية والحقوقية التي حققها المغرب خلال السبع سنوات الأخيرة، مشيرا إلى أن المنجزات المحققة خلال ما يسميه البعض بـ”السنوات السبع العجاف جنبت بلادنا مصير بلدان إقليمية”.

وهاجم عضو الأمانة العامة لحزب “المصباح” قرار إعادة فتح ملف متابعة زميله في الفريق البرلماني والقيادي في الحزب عبد العالي حامي “بتهمة المساهمة في مقتل الطالب محمد بنعيسى آيت الجيد، خلال الصراعات الطلابية قبل ربع قرن من الزمن”.

وصرح ذات المصدر في كلمته بالقول “إن السنوات التي اعتبرها البعض عجافا، عرفت إصلاحات هيكلية كبرى وضعت المغرب في السكة الصحيحة وجنبته مصير دول إقليمية”، مشيدا بشكل كبير بحكومة عبد الإله بنكيران وبإنجازات الحكومة الحالية بعد سنتين على تشكيلها.

وأضاف الشيخي أن “الحكومة الحالية وتلك التي سبقتها بذلتا مجهودات حثيثة ومتواصلة للارتقاء بالاقتصاد الوطني”، مؤكدا بأن المغرب ربح مؤخرا  9 نقاط في سنة واحدة في مؤشر ممارسة الأعمال، مما سيعزز جاذبية المغرب للاستثمارات، ويُقوي طموح المملكة في رِبح رهان تحسين ترتيب اقتصادها على المستوى العالمي.

 

 

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

This website uses cookies to improve your experience. We'll assume you're ok with this, but you can opt-out if you wish. Accept Read More