موسكو تستقبل "الانفصاليين".. هل هي بداية أزمة مغربية روسية ؟

مازال الغموض سيد الموقف، في العلاقات المغربية الروسية، حيث بات يرى المراقبون للمشهد أن الرباط غير راضية بالمرة عن التصرفات الصادرة من موسكو تجاه قضية الصحراء المغربية .

 

وفي نفس السياق، أبت روسيا إلا أن تستقبل وفدا من جبهة البوليساريو الانفصالية المدعومة من "كابرانات" الجزائر.

 

ووفقا لمصادر إعلامية دولية، فإن مبعوث الرئيس الروسي في الشرق الأوسط وأفريقيا نائب وزير الخارجية الروسي ميخائيل بوغدانوف استقبل وفدا من الجبهة الانفصالية .

 

وتشير المصادر نفسها، إلى أن المرحلة الزمنية لهذا الاستقبال، هو الذي يطبعها مجموعة من التساؤلات، ولاسيما أن الاستقبال يأتي قبل أسبوع واحد من الاجتماع المرتقب لمجلس الأمن حول قضية الصحراء المغربية .

 

بيان الخارجية الروسية، قال أن موسكو موقفها ثابت ومؤيد للبحث عن حل سياسي لهذه المشكلة الطويلة زمنيا.

وتبنى البيان الموقف الجزائري، حيث أنه اعتبر الجبهة الانفصالية، معترف بها دوليا، ويأتي ذلك بعد التقارب بين موسكو والجنرالات في الجارة الشرقية .


شاهد أيضا

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.