أزمة سياسية.."تحالف الأغلبية" يرفض السطو على تسيير طنجة

أكدت أحزاب التحالف الثلاثي المكون من “التجمع الوطني للاحرار” و”الاصالة والمعاصرة” و”الاستقلال”؛ ان ما وقع بمناسبة انتخاب رئيس وأعضاء مكتب مقاطعة المدينة، هو مناف لإرادة ساكنة المقاطعة، التي صوتت بأغلبية ساحقة لأحزاب التحالف الثلاثي.

وقالت الأحزاب الثلاثة؛ في بلاغ مشترك؛ أن التحالف الهجين الذي سطا على المكتب المسير للمقاطعة قد قام بممارسات مرفوضة ومنافية للمنهجية الديموقراطية، بدءا من استمالة بعض من أعضاء التحالف الثالثي بطريقة غير مشروعة، مرورا بحجز عدد من الأعضاء وقطع كل أساليب التواصل معهم.

وأبدت الأحزاب الثالثة استغرابها استهجانها لتنصل حزب الاتحاد الدستوري من التزاماته التي تعهد بها في تشكيل مكتب الجماعة والمقاطعة الاربعة؛ داعية اياه إلى القيام بما تمليه أخلاقيات العمل السياسي، وترتيب الآثار الالزمة على عدم الوفاء بالتزامته.

وبعد ان اعرب التحالف الثلاثي؛ عن رفضه التام للأساليب التي تم نهجها للسطو على مكتب مقاطعة طنجة المدينة، أكد على المضي قدما في سلك المساطر القانونية الالزمة إرجاع الأمور إلى نصابها.

واضاف البلاغ “نعاهد ساكنة مقاطعة المدينة وساكنة جماعة طنجة عامة، على عزمنا التام على الوفاء بتعهداتها وصيانة إرادتها، وعلى الاستمرار في التنسيق بيننا فيما تبقى من استحقاقات وتحديات.”.


شاهد أيضا

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.