الخارجية الفرنسية تستفز المغرب

في خطوة لافتة، حذرت وزارة الخارجية الفرنسية مواطنيها من زيارة الأقاليم الجنوبية للمغرب، بعدما صنّفتها ضمن “المناطق الحمراء” في العالم.

وحسب جريدة أخبار اليوم، الخطوة قد تكون مستفزة، لأن الخارجية الفرنسية صنّفت المغرب الوحيد في قارة إفريقيا الذي يتمتع بالأمن والاستقرار، لكنها فصلته عن أقاليمه الجنوبية، التي أدرجتها ضمن “المناطق الحمراء”، أي غير الآمنة بالنسبة إلى مواطنيها.

وتأتي التحذيرات الجديدة، حسب المصدر ذاته، بعد عملية اختطاف رهينتين فرنسيتين في شمال البنين، الشهر الماضي، قبل أن تحررهما السلطات الفرنسية، وهي العملية التي راح ضحيتها عنصران من القوات الخاصة الفرنسية، ليلة الجمعة الماضية، في بوركينافاسو.

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

This website uses cookies to improve your experience. We'll assume you're ok with this, but you can opt-out if you wish. Accept Read More