القناة الثانية تتحدى سعد الدين العثماني بسبب المقاطعة

في تكرار لسيناريو العلاقة المتوترة التي رافقت فترة  حكومة عبد الإله بن كيران، بتث القناة الثانية زوال اليوم السبت في نشرة الظهيرة، تقريرا عن حملة المقاطعة الشعبية لثلاثة مواد أساسية، مباشرة بعد رسالة احتجاجية لرئيس الحكومة الحالي سعد الدين العثماني ضد ذكر القناة لأسماء الشركات الثلاثة التي تكبدت خسائر مالية كبيرة جراء حملة المقاطعة التي دخلت أسبوعها الرابع في أحد تقاريها الإعلامية.

وكشف سعد الدين العثماني يوم أمس الجمعة، خلال استقباله مدراء بعض المؤسسات الإعلامية ببيته الخاص، عن بعته رسالة احتجاجية للقناة الثانية، مطالبا إياهم بجعل مصلحة الوطن واقتصاده فوق كل إعتبار، محذرا من خطورة المقاطعة على الاستثمارات الأجنبية.

وسبق لرئيس الحكومة السابق عبد الإله بن كيران، أن هاجم القناة الثانية ومسؤوليها في أكثر من مناسبة، فيما يرى القيمون على القناة العمومية بأن بن كيران يسعى للتحكم في الخط التحريري للقناة.

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

This website uses cookies to improve your experience. We'll assume you're ok with this, but you can opt-out if you wish. Accept Read More