المحكمة الفدرالية ترفض استئناف دجوكوفيتش ضد قرار ترحيله من أستراليا

تبددت آمال نجم التنس الصربي نوفاك دجوكوفيتش في اللعب ببطولة أستراليا المفتوحة للتنس، بعد رفض المحكمة الفدرالية الاستئناف ضد قرار ترحيله من أستراليا، الأحد.

وأيد ثلاثة قضاة بالمحكمة الفيدرالية قرارا اتخذه وزير الهجرة أليكس هوك يوم الجمعة الفائت بإلغاء تأشيرة الصربي البالغ 34 عاما لأسباب تتعلق بالمصلحة العامة.

والقرار يعني على الأرجح أن دجوكوفيتش، الذي لم يتلق لقاح ضد كوفيد-19، سيبقى رهن الاحتجاز في ملبورن حتى يتم ترحيله.

وعادة ما يتضمن أمر الترحيل حظرا لمدة ثلاث سنوات لدخول أستراليا إلا في ظروف استثنائية.

وقالت السلطات الأسترالية إن وجود دجوكوفيتش على أراضيها، "يمكن أن يشجع المشاعر المناهضة للتلقيح"، معتبرة أنه يجب طرده من البلاد.

وأوضح وزير الهجرة في بيان أنه اتخذ قرار إلغاء تأشيرة الدخول "لأسباب تتعلق بالصحة والنظام"، مشيرا إلى أن حكومة رئيس الوزراء سكوت موريسون "مصممة بقوة على حماية الحدود الأسترالية، ولا سيما في ما يتعلق بجائحة كوفيد-19".

وكان دجوكوفيتش المصنف الأول عالميا يمني النفس بإحراز بطولة أستراليا للمرة العاشرة في مسيرته والانفراد بالرقم القياسي في عدد الألقاب الكبيرة في بطولات الغراند سلام (21)، لكن مسعاه بات مهددا.

المصدر: "وكالات"


شاهد أيضا

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.