أردوغان: الليرة ستستقر

قال الرئيس التركي، رجب طيب أردوغان، إن أسعار الصرف والذهب ستستقر عند مستوياتها الصحيحة، وإن التقلبات الحالية مؤقتة، وذلك بعد أن هوت الليرة لمستويات قياسية منخفضة ليومين متتاليين.

وأبلغ أردوغان، الصحفيين عقب صلاة الجمعة اليوم، أن المشكلة الرئيسية للاقتصاد التركي تمثلت في فيروس كورونا، مضيفا أن الاقتصادات العالمية شهدت "تقلبات حادة" بسبب هذه الجائحة.

وأضاف أن الناتج المحلي الإجمالي لتركيا ومؤشرات أخرى مثل مبيعات السيارات والأثاث المنزلي واحتياطيات النقد الأجنبي تحسنت منذ وصوله إلى السلطة في عام 2002.

وقال: "تركيا في صعود، لكن هناك من لا يرغبون في رؤية هذا الصعود".

اترك تعليقا

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.