وفاة الكاتب سيبولفيدا بعد إصابته بفيروس كورونا

توفي الكاتب التشيلي لويس سيبولفيدا بأوفييدو ( شمال إسبانيا ) اليوم الخميس عن عمر يناهز 70 عاما جراء إصابته بفيروس كورونا المستجد .

وقالت وسائل الإعلام الإسبانية إن مجموعة ( توسكيتس إيديتوريس ) نعت في بيان لها الكاتب لويس سيبولفيدا واعتبرت فقدانه " خسارة كبرى " .

وكان لويس سيبولفيدا قد أ دخل إلى المستشفى أواخر شهر فبراير في أوفييدو بجهة أستورياس حيث يقيم بعد أن تأكدت إصابته بفيروس كورونا المستجد مباشرة بعد عودته من مهرجان أدبي شارك فيه بالبرتغال .

وللويس سيبولفيدا الذي ازداد عام 1949 بأوفالي شمال سانتياغو عاصمة الشيلي حوالي 20 من الأعمال الإبداعية موزعة ما بين الرواية والقصة والقصة القصيرة ترجمت في حوالي خمسين دولة بما في ذلك كتابه الأكثر مبيعا " الرجل العجوز الذي يقرأ قصص الحب " .


شاهد أيضا

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.