الدول المقاطعة لقطر تستأنف خدماتها البريدية معها

أعلن الاتحاد البريدي العالمي التابع للأمم المتحدة أن السعودية والبحرين ومصر استأنفت خدماتها البريدية مع قطر، بعد نحو ثلاث سنوات من تجميد هذه الخدمات اثر قطع العلاقات معها.

وكانت الإمارات، الدولة الرابعة التي تقاطع قطر منذ يونيو 2017، وافقت في وقت سابق من الشهر الحالي على استئناف الخدمات البريدية مع الدوحة.

وقطعت السعودية والإمارات والبحرين ومصر علاقاتها الدبلوماسية مع قطر على خلفية اتهامها بدعم جماعات إسلامية متطرفة، وهو ما نفته الإمارة.

واجتمع ممثلو الدول الأربع المقاطعة للدوحة مع وفد قطري في مقر الاتحاد البريدي العالمي في العاصمة السويسرية بيرن في 29 من يناير الماضي لبحث إعادة العلاقات البريدية.

ووافقت الإمارات أولا، ثم تلتها الدول المقاطعة الثلاث الأخرى، بحسب بيان الاتحاد الذي أشاد بقرار الدول الأربع.

وينظر إلى استئناف الخدمات البريدية على انه خطوة نحو إعادة تطبيع العلاقات، لكن المحادثات السياسة لإنهاء الازمة لا تزال تراوح مكانها منذ ظهرت بوادر انفراج في دجنبر الماضي لدى زيارة مسؤولين قطريين للسعودية.

وترافق قطع العلاقات مع إجراءات اقتصادية بينها إغلاق الحدود البرية والطرق البحرية، ومنع استخدام المجال الجوي وفرض قيود على تنقّلات القطريين.

وتقود الكويت وسلطنة عمان جهود الوساطة من أجل انهاء الأزمة الخليجية.

اترك تعليقا

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.