cr

الكويت والبحرين تسجلان أول اصابات بكورونا

أعلنت الكويت الاثنين عن أول إصابات بفيروس كورونا المستجد لثلاثة أشخاص عائدين من إيران بينهم سعودي، بينما سجّلت البحرين للمرة الاولى كذلك إصابة أحد مواطنيها، حسبما أفادت وزارتا الصحة في الدولتين الخليجيتين.

وقالت وزارة الصحة الكويتية إنّ الفحوصات الأولية التي أجریت لقادمین من مدينة مشھد الإيرانية "أسفرت عن وجود ثلاث حالات تحمل نتائج مؤكدة".

والحالة الأولى ھي لمواطن كویتي یبلغ من العمر 53 عاما، والثانیة لسعودي (61 عاما)، والثالثة لغیر محدد الجنسیة (21 عاما).

وفي البحرين، أعلنت وزارة الصحة تسجيل أول حالة إصابة مؤكدة بالفيروس لمواطن بحريني قادم من إيران، "حيث تم الاشتباه بإصابته وظهور أعراض الفيروس عليه وتم نقله فورًا للعلاج والعزل" في مركز صحي.

كما قامت السلطات باتخاذ التدابير "الضرورية لمن خالطهم المريض"، حيث تم استدعاء هؤلاء وعددهم غير معروف لتطبيق "إجراءات العزل المعتمدة عليهم".

وارتفعت حصيلة الوفيات الناجمة عن فيروس كورونا المستجد "كوفيد-19" في إيران الى ثمانية الاحد، وهي أعلى حصيلة خارج الصين، ما دفع الدول المجاورة الى اغلاق حدودها مع الجمهورية الاسلامية لاحتواء الوباء.

ويزور آلاف الكويتيين والبحرينيين الشيعة إيران لزيارة أماكن مقدسة، خصوصا في قم ومشهد.

وأعلنت مؤسسة الموانئ الكويتية حظرا على دخول جميع السفن من الجمهورية الاسلامية. كما أوقفت السلطات رحلات الطيران، باستثناء رحلات خاصة بنقل المواطنين المتواجدين في إيران.

وظهر الوباء لأول مرة في سوق لبيع الحيوانات البرية في المدينة في أواخردجنبر وانتشر إلى سائر أنحاء الصين وإلى أكثر من 25 دولة ومنطقة حول العالم.

وازدادت حصيلة الوفيات في الصين القارية الاثنين إلى 2592 حالة بعدما سجّلت الساعات الأربع والعشرين الماضية 150 وفاة بالفيروس، جميعها -- باستثناء حالة وفاة واحدة -- في مقاطعة هوباي، بؤرة الوباء في وسط البلاد.

اترك تعليقا

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

تعليق 1
  1. معاد يقول

    شكرا لكم على هذا الموضوع الجميل