محاولات لإنقاذ الموقف في أستراليا

لجأت السلطات الأسترالية إلى طريقة مبتكرة لإطعام الآلاف من الحيوانات البرية الجائعة التي تقطعت بها السبل، وسط أزمة حرائق الغابات التي تعم القارة.
وبدأت حكومة ولاية "نيو ساوث ويلز"، السبت، بإلقاء آلاف الكيلوغرامات من الجزر والبطاطا الحلوة من الطائرات بهدف إطعام الحيوانات التي تواجه العديد من الأخطار الطبيعية.

وإجمالا فقد تم إسقاط أكثر من 2200 كيلوغرام (2.2 طن) من الخضراوات الطازجة، وقال وزير البيئة في نيو ساوث ويلز مات كين، إنه بينما تمكنت الحيوانات من الفرار من الحرائق، فإنها تركت دون مصدر للغذاء.

وقال: "عادة ما تنجو صغار الكانغرو من الحريق، لكن تُترك بعده في مواجهة خطر نقص الطعام، وذلك بتأثير الحرائق التي تبدل الغطاء النباتي المحيط ببيئة الحيوانات الصحراوية".

وتابع: "عانت حيوانات الكانغارو من الجفاف المستمر، مما يجعل بقاءها على قيد الحياة تحديها عسيرا في حال غابت المساعدة (الإنسانية)"، بحسب صحيفة "ديلي ميل" البريطانية.

وكشف كين إن السلطات ستراقب أنواع الحيوانات المحلية للتحقق من تقدم عملية التعافي في أعقاب حرائق الغابات.

اترك تعليقا

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.