غواصون يبحثون عن ضحايا في مياه ملوثة

قالت شرطة نيوزيلندا، السبت، إن غواصين فتشوا في مياه ملوثة بالقرب من جزيرة وايت آيلاند البركانية، في محاولة لانتشال جثتين متبقيتين بعد ثوران بركان الأسبوع الماضي.
وتلوثت المياه حول الجزيرة بفعل ثوران قوي للصخور والحمم البركانية والمواد الكيميائية على الجزيرة يوم الاثنين، مما تسبب في الحد من الرؤية.

وبلغ عدد القتلى 14 شخصا لكنه قد يزيد، نظرا لأن الكثير من الضحايا في العناية المركزة، وأصيبوا بحروق شديدة.

وانتُشلت ست جثث الجمعة بعدما هبط فريق عسكري يرتدي أفراده أقنعة واقية من الغاز وسترات حماية على الجزيرة غير المأهولة، وانتشلوا الجثث في عملية محفوفة بالمخاطر.

وذكرت الشرطة أنه لم يتسن انتشال جثتين متبقيتين لكن جثة واحدةع لى الأقل شوهدت في المياه على مسافة لا تبعد كثيرا عن ساحل الجزيرة، حسبما نقلت "رويترز".

اترك تعليقا

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.