الصين تعرض على رئيس الفلبين هاتفا لا يمكن اختراقه

قدمت الصين عرضًا آخر للرئيس الفلبيني رودريغو دوترتي، لكن هذه المرة ليس قرضًا أو صفقة تنقيب عن النفط، فقد كشف دوترتي أن بكين عرضت عليه أن يمتلك هاتفًا محمولًا لا يمكن اختراقه لكنه رفض.

صرح دوترتي بذلك -في مقابلة مع صحيفة "أونانغ هيريت Unang Hirit" عندما سئل عن احتمال إغلاق الصين نظام نقل الطاقة في البلاد حيث تمتلك بكين 40% من شركة "ناشونال غرد كوربوريشن أوف فليبينز National Grid Corporation of Philippines" NGCP.

وقال الرئيس الفلبيني إنه سيطلب نظيره الصيني شي جين بينغ ليعرف سبب احتمال قطع بكين للطاقة، مشككا في الوقت نفسه بقيامها بهذه الخطوة نظرا للعلاقات القوية مع بلاده.

وتساءل عن السبب المحتمل لقيام الصين بقطع الشبكة أو التجسس على الفلبين، مضيفا أنهم لا يحتاجون لهذه الشبكة معترفا باحتمالية وجود جواسيس في البلاد.

وقال دوترتي مخاطبا من أجرى معه المقابلة "إنهم يستمعون إلينا في الوقت الحالي، يا سواتل، دون استخدام الشبكة والجواسيس، كما يعلمون، أعرف، لأنني تحدثت إليهم". وأضاف "في الواقع عرضوا أن يعطوني هاتفًا خلويًا لا يمكن اختراقه".

لكنه رفض العرض لأنه لا يريد أن يشك الناس في أن لديه أسرارًا، وعام 2018 اتهم الرئيس الفلبيني وكالة الاستخبارات المركزية الأميركية بالتجسس عليه.

اترك تعليقا

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.