مخاوف من فقدان السيطرة على حريق سيدني

اندلعت حرائق في مساحة شاسعة من الساحل الشرقي لأستراليا، اليوم الثلاثاء، ودمرت بعض المنازل وغطت سيدني بدخان ينبعث من حريق تخشى السلطات ألا تتمكن من السيطرة عليه قبل الأسبوع المقبل. وأسقطت طائرات مواد مثبطة للنيران من أعلى لإخماد حرائق غابات تهدد المنازل في الضواحي الشمالية لسيدني.

وأظهرت لقطات تلفزيونية أن بعض هذه المواد أخطأت الحريق ولونت منازل وسيارات باللونين الوردي والأحمر. ويغذي مزيج غير مسبوق من درجات الحرارة المرتفعة والرياح الشديدة الانتشار الحالي للحرائق التي تسببت في مقتل ثلاثة أشخاص وتدمير أكثر من 150 منزلا مطلع الأسبوع. وتمثل حرائق الغابات تهديدا شائعا ومهلكا في فصل الصيف الجاف بأستراليا، لكن ضراوتها ووصولها بشكل مبكر في ربيع نصف الكرة الجنوبي فاجأ الكثيرين

اترك تعليقا

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.