تركيا تضع اللمسات الأخيرة لإطلاق عملة رقمية

أطلقت الحكومة التركية خططا لإصدار عملة رقمية يصدرها البنك المركزي، وذلك في إطار الجهود الرامية إلى تنشيط الاقتصاد التركي.

وذكرت الجريدة الرسمية التركية أن تركيا بصدد اختبار عملية رقمية جديدة تعتمد على الليرة، ومن المتوقع الانتهاء من هذا الاختبار بحلول متم 2020.

وحسب وسائل إعلام مختصة في الشأن الاقتصادي، تتطلع تركيا، أيضا، إلى إنشاء نظام للدفع الفوري باستخدام الليرة الرقمية وتطبيق تكنولوجيا "سلسلة الكتل" (بلوك شين) في النقل والإدارة والخدمات العامة.

وستمكن الليرة الرقمية المواطنين الأتراك من إجراء معاملات فورية وتقديم مجموعة جديدة من الأدوات المالية اللامركزية للاقتصاد التركي.

من جهتها، أفادت وزارة المالية التركية بأنها تعتزم تعزيز "التحويلات الرقمية"، بما في ذلك تشجيع العروض الأولية للعملات الرقمية كوسيلة لدعم المشاريع الجديدة.

وتشير التقديرات إلى أنه خلال أزمة انخفاض الليرة التركية العام الماضي ارتفعت أحجام تداول العملات المشفرة. وشهدت بورصة "كوين إن" أكبر بورصة تشفير في تركيا في ذلك الوقت، ارتفاع حجم تداول عملة بيتكوين بأكثر من 60 في المئة في نفس الفترة التي انخفضت فيها قيمة الليرة بأكثر من 10 في المئة، بينما شهدت عملتا "بي تي سي ترك" و"باري بو" طفرات في التداول تراوحت بين 35 و100 في المئة.

اترك تعليقا

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.