فاس تجمع تاركوفسكي ونيتشه في ربيع السينما

انطلقت مساء امس الخميس بفاس فعاليات الدورة الرابعة لمهرجان أغورا الدولي لربيع السينما والفلسفة، التي تحتفي بتلاقح عوالم الفن السابع ومدارات التأمل الفلسفي، من خلال المخرج أندري تاركوفسكي والفيلسوف نيتشه.

وتحتفي الدورة التي يحتضنها مركب الحرية بالسينما الإيطالية التي توقع حضورها من خلال وفد من المهنيين ينشط المهرجان سواء على مستوى الأفلام المشاركة أو الندوات.

وتعرف مسابقة المهرجان مشاركة فيلمين مغربيين هما "الميمات الثلاث" لسعد الشرايبي و "نديرة" لكمال كمال، بالإضافة الى أفلام من روسيا، ورواندا وفرنسا والجزائر وإيطاليا .

وتتبارى أفلام المسابقة أمام لجنة تحكيم تضم شخصيات من المغرب وإيطاليا، هي جيوليانو كامبيوني، وشيارا تانيولوتي، وألفونسو لوكانو، وباولو بينفينوتي، وعمر بلخمار والحسن حجيج.

واختار المنظمون تخصيص فقرة الأفلام الموازية للمخرج تاركوفسكي من خلال عرض مجموعة من أفلامه الشهيرة: "المرآة"، "طفولة إيفان" و"ستالكر".

كما يتضمن برنامج المهرجان ندوة حول "الصورة بين تاركوفسكي ونيتشه"، وعرض أفلام لفائدة الأطفال وتنظيم محترف للإخراج السينمائي وآخر لكتابة السيناريو بالإضافة إلى توقيع إصدارات في السينما والفلسفة.

اترك تعليقا

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.