الأمراض المقاومة للأدوية قد تتسبب في وفاة 10 ملايين شخص

حذر فريق خبراء تابع للأمم المتحدة من أن الأمراض المقاومة للأدوية قد تتسبب في وفاة 10 ملايين شخص كل عام بحلول عام 2050، وفي إلحاق “أضرار كارثية بالاقتصاد مشابهة للأزمة المالية العالمية” 2008-2009، في حال عدم اتخاذ إجراءات فورية بهذا الشأن.

ودعا الفريق الأممي للتنسيق المشترك بين الوكالات الدولية بخصوص مقاومة مضادات الميكروبات، في تقرير أصدره الثلاثاء، إلى اتخاذ إجراءات فورية ومنسقة وطموحة من أجل تفادي حدوث “أزمة كارثية” محتملة نتيجة مقاومة الميكروبات للأدوية.

وأشار التقرير إلى أنه بحلول عام 2030، قد تؤدي مقاومة مضادات الميكروبات إلى معاناة ما يصل إلى 24 مليون شخص من الفقر المدقع. وحسب منظمة (الفاو) فإنه في الوقت الحالي، يموت ما لا يقل عن 700 ألف شخص كل عام بسبب الأمراض المقاومة للأدوية، من بينهم 230,000 شخص يموتون جراء مرض السل المقاوم للأدوية المتعددة. كما يزداد عدد الأمراض الشائعة غير قابلة للعلاج، بما في ذلك التهابات الجهاز التنفسي، والالتهابات المنقولة جنسيا، والتهابات المسالك البولية، وقد أصبحت العمليات الطبية المنقذة للحياة أكثر خطورة، وباتت الأنظمة الغذائية محفوفة بالمخاطر بشكل متزايد.

وبإدراك أن الصحة البشرية والحيوانية والغذائية والبيئية مترابطة بشكل وثيق، يدعو التقرير إلى اتباع نهج منسق متعدد القطاعات بعنوان “صحة واحدة”.

ويوصي التقرير البلدان بمنح الأولوية لخطط العمل الوطنية لتوسيع نطاق جهود التمويل وبناء القدرات و بوضع أنظمة أقوى ودعم برامج التوعية لكي يستخدم المتخصصون في صحة الإنسان والحيوان والنبات مضادات الميكروبات بطريقة مسؤولة وحكيمة ، وكذا الاستثمار في البحث والتطوير لابتكار تقنيات جديدة لمكافحة مقاومة مضادات الميكروبات و التخلص التدريجي، وبشكل مستعجل، من استخدام مضادات الميكروبات ذات الأهمية الحاسمة كمواد معززة للنمو في الزراعة.

و بهذه المناسبة، قالت أمينة محمد، نائب الأمين العام للأمم المتحدة والرئيس المشارك لفريق التنسيق المشترك بين الوكالات المعني بمقاومة مضادات الميكروبات التابع للأمم المتحدة إن ” مقاومة مضادات الميكروبات تعد من أكبر المخاطر التي نواجهها كمجتمع عالمي”.

ويتطلب تنفيذ التوصيات التي جاء بها التقرير انخراط فوري لمختلف القطاعات ، بداء من الحكومات والقطاع الخاص وصولا إلى المجتمع المدني و الأوساط الأكاديمية.

ويؤكد التقرير على ضرورة بذل جهود منسقة ومكثفة للتغلب على مقاومة مضادات الميكروبات، والتي تعد عائقا رئيسيا أمام تحقيق العديد من أهداف الأمم المتحدة للتنمية المستدامة، بما في ذلك التغطية الصحية الشاملة والغذاء الآمن ونظم الزراعة المستدامة ونظافة المياه .

 

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

This website uses cookies to improve your experience. We'll assume you're ok with this, but you can opt-out if you wish. Accept Read More