قراءة صحف الغد:المخابرات المغربية تفك لغز اعتداءات سريلانكا..وشركة الطرق السيارة تهدد المتهربين من الأداء

تنوعت عناوين الصحف المغربية، في أعدادها الصادرة، يوم غد الخميس 25 أبريل 2019؛ بين خبر يكشفالعثماني: خلافات الأغلبية لا تربك، وآخر يتناول ،30 مستثمرا يخطبون ود”لاسمير”فيما تطرقت غيرها من الأخبار لعدة مواضيع أخرى، تنقلها لكم “بلبريس” في القراءة التالية:

المخابرات المغربية تفك لغز اعتداءات سريلانكا

تفتتح لكم ”بلبريس“ جولتها اليومية؛ في الصحف الورقية المغربية، الصادرة ليوم غدٍ، مع يومية ”الأحداث المغربية“، التي أوردت، أكدت جريدة “أيانس” الهندية على موقعها الالكتروني، اليوم الأربعاء نقلا عن مراسلها في العاصمة السيريلانكية كولومبو،أن المعلومات الاستخباراتية المتبادلة بين الرباط ونيودلهي  مكنت من تحديد هوية تسعة متورطين في تفجيرات الكنيسة السرلانكية، من بينهم من أمروا بالعملية الإراهبية من المنتمين لتنظيم الدولة الاسلامية.

وأفاد المصدر السرلانكي أن تحديد هوية المنفدين تم في عضون 48 ساعة بعد الاعتداءات الإجرامية، التي اختير لها أعياد الفصح المسيحية، وأفادت بحياة زهاء 360شخصا في الجزيرة المتاخمة للهند.

العثماني: خلافات الأغلبية لا تربك الحكومة

وضمن صفحات ذات الصحيفة، تنتقل بكم “بلبريس”، إلى ما ذكرته،أن سعد الدين العثماني لجأ إلى ابتداع  سلطة “العقد الأخلاقي”لتبرير تماسك الأغلبية الحكومية في وجه هزات تصيبها داخليا وخارجيا

ففي لقاء بالدار البيضاء، أمس الثلاثاء، أكد العثماني أن الحكومة “مرتبطة بعقد أخلاقي وتعمل فوق رؤية شمولية وموحدة ومشتركة”، من أجل إنجاز الأوراش الجارية والتفكير في تحديات المستقبل.

30 مستثمرا يخطبون ود”لاسمير”

وفي  خبر آخر، قالت “الأحداث المغربية”أنه رغم عروض 30 جهة ملف تفويت “لاسمير” مازال يراوح مكانه.

ففي الوقت الذي قررت المحكمة التجارية بالدار البيضاء فترة جديدة من ثلاثة أشهر تمتد إلى 18 من شهر يوليوز المقبل،إلا أن لاشيئ يلوح في الأفق بخصوص مصير هذه الشركة الخاضعة للتصفية منذ سنة 2016.

وقالت مصادر مطلعة إن “السانديك”المكلف بالبحث عن مالك جديد للشركة ما فتئ يتوصل بعروض عدد من المجموعات الاقتصادية من مختلف ربوع العالم، لكن سرعان ما يصرف بعضها النظر نهائيا وتعود من حيت أتت.

البيجيدي في عزلة

ومن صفحات “الأخبار”، نقرأ ما أوردته الصحيفة الورقية، أن فريق العدالة والتنمية بمجلس النواب تعرض إلى صفعة مدوية خلال انتخابات رؤساء اللجان التسع الدائمة بالغرفة الأولى، وأظهرت النتائج الرسمية أن مرشحي “البيجيدي” الثلاثة لرئاسة لجنة المالية والخارجية ومراقبة المالية العمومية حصلوا منذ 2011 على أقل نسبة تصويت مقارنة مع مرشحين آخرين تقدمو للتباري على لجان آخرى.

وكشفت مصادر مطلعة أن معظم الفرق بما فيها تلك التي تنتمي للأغلبية قاطعت التصويت على مرشحي البيجيدي عبد الله بوانو وادريس الصقلي العدوي ويوسف الغربي، الذين فازوا بسبب أصوات فريقهم.

الداخلية تراجع قوانين الانتخابات والجماعات

وضمن صفحات ذات الصحيفة، تنتقل بكم “بلبريس”، إلى ما ذكرته، أن وزارة الداخلية تعكف على مراجعة الترسانة القانونية المتعلقة بالانتخابات وكذلك بتنظيم مجالس الجماعات الترابية، قبل إعداد مشاريع قوانين تتعلق بتعديل القوانين التنظيمية للجهات والجماعات والأقاليم والعمالات.

ومن بين الأوراش التي تشتغل عليها وزارة الداخلية مراجعة القوانين الانتخابية،ولم تستبعد المصادر أن تشمل التعديلات نمط الاقتراع وكذلك التقطيع الانتخابي وتمويل الأحزاب السياسية.

فتح تحقيق قي صرف أموال دعم إنتاج اللحوم الحمراء

وننتقل مع “الأخبار”، لنقرأ منها، أن عزيز أخنوش وزير الفلاحة والصيد البحري، كشف خلال جلسة الأسئلة الشفوية التي عقدها مجلس النواب،يوم الإثنين الماضي،أنه أرسل مفتشية من الوزارة لإجراء تحقيق وافتحاص لتحويلات مالية من جمعية يترأسها البرلماني الاستقلالي السابق، ورئيس بلدية بوزنيقة، محمد كريمين،إلى نائبه بالجمعية نفسها.

وقال أخنوش، في رده على البرلماني محمد بنجلون، عن حزب العدالة والتنمية ، إن وزارة الفلاحة أرسلت لجنة تفتيش لإجراء بحث حول كيفية صرف أموال الدعم التي حصلت عليها جمعية مهنية لانتاج اللحوم الحمراء باقليم بنسليمان، وذلك بعدما تحدث برلماني البيجيدي عن اختلالات مالية خطيرة شابت عملية توزيع الدعم الموجه لانتاج اللحوم الحمراء.

شركة الطرق السيارة تهدد المتهربين من الأداء بالإكراه البدني

ومن يومية “المساء” هي الأخرى، تورد لكم “بلبريس”، ما ذكرته الصحيفة أنه بعد أسابيع قليلة على تعليمات رئيس النيابة العامة إلى مختلف الوكلاء العامين للملك ووكلاء الملك، لحثهم على إيلاء شكايات الشركة الوطنية للطرق السيارة أهمية خاصة، مع حث الشرطة القضائية، على التعجيل بفتح الأبحاث بشأنها واتخاذ الإجراءات اللازمة.وأوردت الجريدة أن الشركة الوطنية للطرق السيارة، كثفت خلال الأيام القليلة الماضية وثيرة تحصيل المخالفات، التي ارتكبها سائقون تهربوا من أداء واجبات استغلال الطريق السيار.

مكتب الكهرباء يطلق صفقة ضخمة لكراء 1085 سيارة بـ28 مليارا

ومن “المساء” ذاتها، ننقل لكم، ما قالته الصحيفة،أن المكتب الوطني للكهرباء والماء الصالح للشرب-قطاع الكهرباء- أطلق طلب عروض ضخما، من أجل اكتراء ما يزيد عن 1000 سيارة جديدة لمدة أربعة وخمسين شهرا لفائدة مختلف وحدات قطاع الكهرباء.وأفادت الجريدة أن هذه الصفقة تشمل جميع النفقات المتعلقة بالصيانة، والتي تتحملها المقاولة النائلة لهذه الصفة.وأضافت بناء على وثائق الصفقة أن طلب العروض سيتم تنفيده في إطار حصتين مستقلتين

أمزازي يستبعد شبح السنة البيضاء.وامتحانات الباكالوريا تنطلق 11 يونيو

وذكرت “المساء” أيضا، أنه في الوقت الذي يواصل الأساتذة المتعاقدون الإضراب عن العمل، خرج وزير التربية الوطنية، سعيد أمزازي، ليطمئن تلاميذ الباكالوريا بشأن موعد تنظيم الامتحانات، نافيا في هذا السياق سيناريو “سنة بيضاء”، الذي بدأ يثير مخاوف كبيرة في ظل توقف الدراسة في بعض المؤسسات التعليمية، وخاصة التعليم القروي.وأوردت الجريدة أن أمزازي أكد بمجلس المستشارين على أنه لا توجد نهائيا مسألة السنة البيضاء، “بل نعمل على جاهدين على مرور الامتحانات في أحسن الظروف”.

الزفزافي ورفاقه يدخلون أسبوعهم الثالث للإضراب عن الطعام

ومن جريدة “أخبار اليوم”  تنقل لكم “بلبريس” ما جاء في الجريدةأنه بعد تزايد نداءات الجمعيات الحقوقية والمدنية، المطالبة بالتدخل «لإنقاذ» حياة ربيع الأبلق، أحد معتقلي «حراك الريف» المدان بخمس سنوات سجنا نافذا، والمرحل أخيرا إلى سجن «طنجة2»، والمضرب عن الطعام منذ أزيد من شهر، أعلنت مجموعة القيادي في الحراك، ناصر الزفزافي، المرحلة أيضا من سجن عكاشة إلى سجن «راس الماء» بضواحي مدينة فاس، مواصلتها معركة الأمعاء الخاوية، والتي ستدخل اليوم أسبوعها الثالث.

وحسب المعلومات التي استقتها «أخبار اليوم» من مصدر حقوقي قريب من الموضوع، فإن المجموعة القيادية في «حرك الريف»، والموجودة بسجن «رأس الماء»، والمكونة من كل من ناصر الزفزافي، ووسيم البوستاتي، وسمير إغيد، المدانين بـ20 سنة سجنا نافذا، ورفيقيهم زكرياء أضهشور ومحمد الحاكي، المحكومين بـ15 سنة سجنا نافذا، يواصلون إضرابهم عن الطعام، بعدما بدؤوه فور وصولهم إلى سجن «راس الماء»، يوم الخميس 11 أبريل الجاري، قادمين إليه من سجن «عكاشة» بالدار البيضاء، تنفيذا لقرار إدارة التامك، والقاضي بتوزيع المحكومين في أحداث الريف على عدد من السجون.

سفير الإمارات قد لا يعود

وفي خبر آخر من نفس الجريدة، نقرأ أنه بعد مرور يومين على كشف «أخبار اليوم» مغادرة السفير الإماراتي في المغرب، علي سالم الكعبي، البلاد في ظروف غامضة، لم يصدر أي رد فعل عن سلطات البلدين، رغم الانتشار الواسع للخبر، وتضارب التفسيرات الخاصة به. صمت فسرته مصادر «أخبار اليوم» بأن الموضوع كان «يفترض» أن يقع في تكتم ودون تشنج، وهو ما يفسّر عبارة القرار السيادي التي استعملها أحد مصادر «أخبار اليوم» في وصف خطوة مغادرة السفير الإماراتي. وتفيد المعطيات، التي حصلت عليها «أخبار اليوم»، بأن الخطوة جاءت في سياق يتسم بمحاولة تجاوز التوتر القائم في علاقات البلدين، والتي كانت تحركات بعض موظفي السفارة (موظفة بالخصوص) تؤزمها أكثر، فيما يرجّح أن تكون مغادرة السفير نهائية، في انتظار تعويضه.

بنشماش وسط فضيحة الكاميرات

وأوردت اليومية في خبر آخر أنه بشكل مفاجئ، تعطلت كاميرات قاعة الجلسات بمجلس المستشارين، خلال جلسة مساءلة الحكومة  أمس الثلاثاء، فانقطع البث التلفزي، ما أثار غضبا وسط البرلمانيين.

المثير أن المجلس أبرم صفقة مع شركة لصيانة الكاميرات، بقيمة 160 مليون سنتيم سنويا، وعندما تعطلت لم يكن هناك أي تقني لإصلاحها.

ولمح بعض المستشارين إلى أن تعطيل الكاميرات كان عملا «مدبرا ومقصودا»، لأن بنشماش سبق أن عرض في مكتب المجلس إبرام صفقة لاقتناء كاميرات جديدة بقيمة 2 مليار و400 مليون سنتيم، لكن ممثلي حزبي الاستقلال والبيجيدي رفضوا السماح له بإطلاق الصفقة.

وحسب مستشارين، فإن الاستقلالي، عبد الصمد قيوح، قال، في لحظة غضب عندما انقطع البث، إنه «لا مجال للسكوت، ويجب كشف الفاسدين». وطالب عدد من أعضاء المجلس من أحزاب مختلفة بفتح تحقيق خارجي حول ما حصل.

عمالقة الدوري الانجليزي تخطب ود زياش

وعلى عادتها، تختتم لكم “بلبريس”، جولتها الصحفية، في الصحف الورقية الصادرة غداً، بأبرز خبر رياضي، حيث أوردت صحيفة “الأخبار” أضحى النجم المغربي حكيم زياش نجم أياكس أمستردام الهولندي، محط اهتمام كبريات الفرق الأوروبية بسبب تألقه هذا الموسم محليا وأوروبيا بقميص فريقه الهولندي.

وافتتح اللاعب الدولي المغربي أهداف فريقه في شباك فيتيسه أمس الثلاثاء في المباراة التي انتهت بفوز اياكس بأربعة أهداف مقابل ههدفين.

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

This website uses cookies to improve your experience. We'll assume you're ok with this, but you can opt-out if you wish. Accept Read More