العثماني في ورطة.."الفساد" يدفع أحد مؤسسي البيجيدي للاستقالة-وثيقة

مع اقتراب الانتخابات التشريعية ، لايزال نزيف الإستقالات متواصل بحزب العدالة والتنمية الذي يقود الحكومة الحالية.

وقدم أحمد الريمي أحد مؤسسي حزب ‘العدالة والتنمية’ و أحد رفاق ‘عبد الاله بنكيران’، الذي يشغل مهمة نائب رئيس اللجنة الثقافية الرياضية بمقاطعة حسان، إلى جانب مادية الوالي النائبة الخامسة لرئيسة المقاطعة، استقالتخ كما هو موضح في الوثائق التي حصلت عليها "بلبريس".

وجاء إستقالة ‘الريمي’ كالصاعقة على أعضاء الحزب الاسلامي، خاصة وأن الشخص شهير داخل دواليب حزب البيجيدي بكون كان من القلائل الذين صرفوا من جيبهم الخاص وباع دكاكين كانت في ملكيته ليصرفها على حزب ‘العدالة والتنمية’ خلال فترة الشدة التي كادت فيها السلطات تتجه نحو حل الحزب عقب هجمات الدارالبيضاء.

و خط الريمي، نص إستقالته بالإشارة بشكل واضح لكون أسباب طلاقه الحزبي، يعود إلى تفشي الفساد داخل دواليب الحزب الاسلامي.

إستقالة ‘الريمي’ سبقتها إستقالات عديدة بكل من العاصمة الرباط و جهة طنجة والمحمدية و الدارالبيضاء، تنذر بزلزال يهز أركان بيت المصباح قبيل إنتخابات 2021.

 

ويشار إلى أن استقالة أخرى تقاطرت من نادية الوالي النائبة الخامسة لرئيسة مقاطعك حسان الرباط، عقب نشوب خلاف حول التعويضات و الامتيازات تفجرت عقب استقالة سابقة لثلاثة أعضاء.

اترك تعليقا

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.