بسبب أزمة "كورونا".. دولة إفريقية تطلب ود الأبناك المغربية لمساعدتها في مواجهة الجائحة

يبدو أن أزمة فيروس "كورونا" المستجد، أرهقت الدولة الكونغولية، وجعلتها تطلب ود الأبناك المغربية، من أجل إيجاد حل للأزمة التي تعيشها .

ووفقا لـ "الأسبوع الصحفي"، في عددها الأخير،  كذلك أن رئيسا إفريقيا دعا أبناك مغربية إلى مساعدة بلاده في رد الديون إلى الصين .

 

وتضيف الأسبوعية ذاتها،  أن منظمة الشفافية في الكونغو طلبت أن تساعد الأبناك المغربية الدولة في جدولة الديون الموجهة إلى الصين إن رغبت المملكة في دعم وصول شركة "مناجم" إلى العمل التعديني في هذا البلد، وهو ما أجاب عنه مسؤول دبلوماسي بالقول: "نحن أمام قدرة لتجريب العمل مع الأبناك الفرنسية وبطريقة فرنسية، والمغرب يمثل هذا الأسلوب".

 

ويذكر أن الكونغو تعاني الأمرين، وأزمة اقتصادية حقيقية في مواجهة الجائحة العالمية، ولاسيما في ظل ضعف الاقتصاد المحلي .

اترك تعليقا

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.