برلمانيون يطالبون أمكراز بعدم تعويض المقاولات المغلقة بسبب إخلالها بإجراءات السلامة

طالب برلمانيون الحكومة، صباح اليوم الثلاثاء، بتشديد المراقبة على شروط السلامة في المصانع، وذلك بعد تسجيل أعداد من المصابين بفيروس كورونا المستجد بسبب عدم احترام المصانع للشروط الوقائية.

 

وطالب نواب الدعوة لوزير الشغل والإدماج المهني محمد أمكراز، خلال الجلسة التشريعية صباح اليوم،

بعدم استفادة المقاولات التي تقرر إغلاقها بسبب إخلالها بإجراءات السلامة من أي تعويضات، مشيرين إلى تسبب عدد من الوحدات الصناعية في إصابة العديد من العمال.

ووجه النواب دعوة لأمكراز لتشديد المراقبة على الوحدات الصناعية التي لا زالت تشتغل للتأكد من توفرها  على كافة شروط السلامة للعاملين، لحمايتهم من الإصابة بالفيروس.

ويشار إلى أن وزارة الصحة، ووزارة الصناعة والتجارة والاقتصاد الأخضر والرقمي، ووزارة الشغل والإدماج المهني، كانت قد دعت أرباب ومسيري المقاولات والوحدات الصناعية والإنتاجية، إلى تعزيز التدابير الوقائية والاحترازية، وذلك في إطار التدابير المتخذة لمواجهة جائحة كورونا.

 

 


شاهد أيضا

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.