بعد عزل رئيسها السابق.. الحركة الشعبية تفوز مجددا برئاسة بني ملال

كما كان متوقعا، فاز حزب الحركة الشعبية في شخص أحمد بدرة ، برئاسة بمجلس بلدية بني ملال اليوم الاثنين .

وبهذا الفوز يكون حزب "السنبلة" حافظ على الرئاسة عقب عزل الرئيس السابق المنتمي للحزب نفسه .

وحصل مرشح حزب الحركة الشعبية على 24 صوتا، مقابل 13 لمرشح حزب العدالة والتنمية و5 أصوات لمرشح الأصالة والمعاصرة .

وكان التنافس على رئاسة المجلس الجماعي لبني ملال محصورا بين كل من “الحسين الحنصالي”، عن حزب العدالة والتنمية، و”أحمد بدرة” عن حزب السنبلة، و “محمد حلحال” عن حزب الأصالة والمعاصرة، الذي قدم ترشح في اللحظات الأخيرة .

ويذكر أن المحكمة الإدارية بمدينة الدار البيضاء قررت عزل رئيس جماعة بني ملال، وعضو المكتب السياسي للحركة الشعبية، "أحمد شد" وذلك في الأسبوع الماضي.

اترك تعليقا

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.