وفاة "المتبرع" يحرم ساكنة برشيد من المستشفى

إعترف خالد ايت الطالب وزير الصحة العمومية، بتأخر إنجاز مستشفى بمدينة برشيد، بعد "وفاة المحسن الذي كان سيمول بناء مستشفى بمدينة برشيد بشراكة مع القطاع الوصي"، مشيرا بأن " وفاة المحسن هي سبب تعثر بناء المستشفى".

المسؤول الحكومي الذي حوص بتعقيبات البرلمانيين وأسئلتهم حول وضعية الصحة بالمملكة في الجلسة العمومية لمجلس النواب التي تجري في هذه اللحظات، شدد بأن "الوزارة تعمل على إيجاد حلول وصيغة لتجاتوز تعثر بناء المستشفى بمدينة برشيد".

وجاء اعتراف الوزير عن السبب وراء تعثر بناء مستشفى في برشيد، تفاعلا مع سؤال لاحد البرلمانيين عن المنطقة، حيث اشار الأخير إلى معاناة الساكنة التي يبلغ تعدادها 530 الف نسمة في مقابل 45 سرير، في حين ان المعدل الوطني هو سرير لكل 1587 نسمة، في حين ان المعدل ببرشيد هو سرير لأزيد من 11 الف نسمة.

اترك تعليقا

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

تعليق 1
  1. adil يقول

    شكرا لكم على هذا الموضوع الجميل
    مجهود تشكرون عليه