الرميد يوقف صفقة الحراسة بوزارته

أكد المصطفى الرميد وزير الدولة المكلف بحقوق الانسان والعلاقات مع البرلمان، بأنه أوقف العمل مع الشركة المكلفة بالحراسة بالوزارة المكلفة بحقوق الانسان.

واشار الرميد خلال الجلسة العمومية لمجلس النواب التي تجري في هذه اللحظات، بأنه "وجد بأن الشركة المكلفة بالحراسة لاتطبق القوانين الجاري بها العمل، فثم توقيف التعامل معها".

وجاء إعلان الوزير عن خطوته التي قام قبل شهر، تفاعلا مع تعقيبات البرلمان حول الظروف المزرية التي يشتغل فيها حراس الامن الخاص، حيث اعترف الوزير بوجود بعض الحالات التي لايحترم فيها القانون، لكنه شدد بأن الحل هو "ان كل مؤسسات الدولة والمنتخبة تقوم بالحرص على تطبيق القانون مع الشركات الفائزة بصفقات الحراسة والامن دفاعا عن المستخدمين".

اترك تعليقا

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.