الجزائر: فتح قنصلية غامبيا بالصحراء "إستفزاز وخرق للقانون الدولي"

اعتبرت الجزائر، أن قرار غامبيا فتح قنصلية بمدينة الداخلة المغربية “عمل استفزازي” وخرق للقانون الدولي، بحسب بيان للخارجية الجزائرية، حيث ياتي الرد الجزائري بعد ساعات فقط على بيان لجبهة البوليساريو الانفصالية

 
 
وجاء في بيان الخارجية الجزائرية أن “قرار غامبيا يشكل انتهاكًا صارخًا لمعايير القانون الدولي، والقرارات الصادرة عن مجلس الأمن والجمعية العامة للأمم المتحدة في ما يتعلق بمسألة الصحراء المغربية”.
 
وأضاف البيان “هذا العمل الاستفزازي يهدف إلى تقويض عملية تسوية مسألة الصحراء التي تتم تحت رعاية الأمم المتحدة، وينتهك القواعد والمبادئ التي تحكم وضع الأقاليم غير المتمتعة بالحكم الذاتي".
 
واستناذا للبيان “لا يمكن لهذا النهج الأحادي الجانب أن يشكك أو يعرقل عملية إنهاء الملف، حيث كانت جمهورية جزر القمر افتتحت قنصلية عامة بمدينة العيون في الصحراء المغربية، في أول تمثيل دبلوماسي أجنبي في المنطقة المتنازع عليها.
 
هذا، وترأس حفل تدشين القنصلية العامة وزير الشؤون الخارجية والتعاون الإفريقي والمغاربة المقيمين بالخارج، ناصر بوريطة، ونظيره الغامبي، مامادو تانغارا، حيث
يأتي إفتتاح هذه القنصلية، تنفيذا للقرار، الذي كان قد أعلن عنه وزير الخارجية الغامبي، مامادو تانغارا، خلال ندوة صحافية مشتركة مع نظيره المغربي، ناصر بوريطة، يوم 12 دجنبر الماضي في الرباط.

اترك تعليقا

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

تعليق 1
  1. معاد يقول

    شكرا لكم على هذا الموضوع الجميل