تركيا "تتأسف لسوء الفهم" وتؤكد مغربية الصحراء

أعرب وزير الخارجية التركي مولود تجاويش اوغلو، عن تقدير بلاده للدور الريادي الذي قام به المغرب في إنشاء وتعزيز منظمة التعاون الإسلامي، مشيدا بتشبث المملكة تحت قيادة العاهل المغربي محمد السادس، رئيس لجنة القدس، بنصرة قضايا الإسلام والمسلمين عبر العالم وخاصة قضية الشعب الفلسطيني.

وجدد اوغلو موقف بلاده الثابت بخصوص قضية الوحدة الترابية للمملكة وتشبتها باستقرار المغرب، معربًا عن تطلع بلاده لتعزيز التعاون مع المغرب في اتجاه القارة الأفريقية.

من جهته، أعرب رئيس الحكومة المغربية، سعد الدين العثماني، عن تقدير المغرب لموقف الجمهورية التركية الثابت بخصوص قضية الوحدة الترابية للمملكة، كما أكد دعم المغرب في إطار ثوابت سياسته الخارجية، لوحدة الجمهورية التركية ورفضه لكل الحركات الانفصالية.

وأمس الخميس، قال وزير الخارجية التركي، جاويش أوغلو، خلال مؤتمر صحفي مشترك مع وزير الخارجية والتعاون الأفريقي والمغاربة المقيمين بالخارج، ناصر بوريطة: "إننا ندعم بشكل كامل الوحدة الترابية لبلدنا الشقيق المملكة المغربية".

وبعدما أعرب عن أسفه "لسوء الفهم" بخصوص شريط فيديو بثته إحدى القنوات التلفزيونية التركية، والذي تم تصحيحه، حرص الوزير التركي على تأكيد أن موقف تركيا وحكومتها "واضح جدا" بخصوص الوحدة الترابية للمملكة.

اترك تعليقا

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.