فرنسا.. تعويضات لضحايا الانتهاكات الجنسية داخل الكنيسة

وافق أساقفة فرنسيون على خطة لتقديم تعويضات مالية للأشخاص الذين تعرضوا لاعتداءات جنسية داخل الكنيسة.

ووافق 120 أسقفا في اجتماعهم الذي يعقد كل عامين، على إنشاء صندوق لضحايا الكنيسة.

وقال رئيس أساقفة رانس، إريك دي مولان بوفورت، إن التعويضات ستكون بمثابة اعتراف بـ "الصمت أو الإهمال أو اللامبالاة أو عدم رد الفعل أو القرارات السيئة"، التي يواجهها ضحايا القساوسة.

وذكر أيضا أن الأساقفة لم يقرروا، إلى حدود الساعة، حجم الصندوق أو طريقة سداد التعويضات.

ومن المنتظر أن يدرس الأساقفة خطة أكثر تفصيلا في اجتماعهم القادم المزمع عقده في أبريل.

وستطلق الكنيسة مناشدة لجمع التبرعات لسداد ما عليها.

اترك تعليقا

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

تعليق 1
  1. amhed يقول

    شكرا لكم على هذا الموضوع الجميل