باحث في التواصل السياسي يعتبر بنعبد الله الافضل من بين الزعماء السياسين

تابعت جميع حلقات برنامج "نقطة إلى السطر" ...و بكل حيادية ومهنية ، ومن خلال عدة مؤشرات ترتبط "بفنون التواصل السياسي" ، أجد أن مرور نبيل بن عبد الله الامين العام لحزب التقدم والاشتراكية، كان "جيدا" على عدة مستويات من أهمها النقاط العشر التالية:

1-فن إدارة الحوار: التفاعل مع الأسئلة بذكاء، وأنماط تفاعلية مختلفة، بين الهدوء والنرفزة والثقة.

2- فن التسويق السياسي الفردي والمؤسساتي: قوة المرجعية السياسية والتمكن منها واستعمالها كحجة في أحقية التواجد بالساحة السياسية، والتعبير بذكاء عن احترام باقي المرشحين خاصة في حديثه عن منافسه المباشر في دائرة الرباط المحيط، سعد الدين العثماني"الذي تمنى له كل التوفيق والنجاح".

3-فن لغة الجسد : وكيفية التحكم فيها، سواء على مستوى الصدر او اليدين او الوجه، او النظرات او الابتسامة .

4-فن القيادة : قوة الشخصية القيادية السياسية ، والتركيز على إظهارها من خلالها مؤشرات سابقة.

5-فن الديبلوماسية الخطابية: حسب تقلبات مجريات الحوار ، والربط الناجح بين أسئلة الصحفيين والتفاعل مع المواطنين.

6- فن الخطابة: النجاح في ربط التواصل مع المتلقي " جسديا" "خطابيا" وموضوعاتيا" خاصة في تركيزه على قضايا حساسة ترتبط باستعمال المال في السياسة ، ومخاطبته "للمواطنين" بشكل مباشر، من خلال الجسد وبعض "المصطلحات" .

7- فن المناظرة: النجاح في تقديم بعض النقاط القوية في برنامجه الانتخابي عبر محطات مختلفة في الحوار، وتركيزه على هذه النقطة.

8- فن التواصل وفن الاستماع: التحدث بلغة مبسطة مع المواطن وفي نفس الوقت محملة بالكثير من الرسائل السياسية الغير مباشرة لمنافسي الحزب في الانتخابات، وتوجيهية للمواطن، وتحفيزية للمنتمين في حزبه ، ناهيك على أنه مستمع جيد، يعرف متى يسمتع ومتى يقاطع.

9 - فن الحجاج والإقناع: التدقيق في استعمال مصطلحات بعينها أمثال "المغرب الكبير" بدل المغرب العربي ، ومصطلحات "اليد الممدودة" بدل " القطيعة "، و"الإصلاح من الداخل" بدل " مقاطعة الإصلاح" ، وتبرير خروج حزبه من "الحكومة " بشكل مقبول.

10- فن الاختيار الخطابي: التركيز في حديثه على قضايا معينة، واعطاء حيز اكبر في اطا حملته الانتخابية على " انتقاد الفساد السياسي".، وعدم السقوط في الحديث عن "قضايا معينة" يؤمن بها الحزب لكن قد لا تناسب الجمهور في هذه الفترة، مع تبرير مختلف التحالفات الممكنة بذكاء سياسي وتبرير منطقي تواصليا ومرفوض عند فئة من احزاب اليسار .

وسأعود لاحقا لتحليل شامل لهذه الحلقات وحلقات أخرى سواء من هذا البرنامج او برامج اخرى في القناة الثانية وميدي1 تيفي.

البرنامج من اعداد وتقديم الصحافي المتميز عبد الله الشكر والصحافية القديرة صباح بنداود والصحفية الشابة يسرى طارق.

 

محمد الشنتوف
صحافي ومستشتار في التواصل السياسي


شاهد أيضا

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.