غرباء يستغلون وقفات التلاميذ ويرشقون مؤسسة تعليمية

الترناوي عبد المجيد

عاش أطر وتلاميذ الثانوية الاعدادية واد سوس بأيت ملول لحظات عصيبة أول أمس الخميس 08 نونبر 2018، بعد محاولة اقتحام غرباء لحرمة هذه المؤسسة التعليمية بدافع المشاركة في الوقفة الاحتجاجية رفقة تلاميذ الاعدادية احتجاجا على التوقيت المدرسي الجديد، وبعد رفض الإدارة دخول هؤلاء الغرباء بغلق ابواب المؤسسة، قاموا برشقها بحجارة الواد الكبيرة .

 

عن هذا الحادث، علق مسؤول بجمعية الاباء للجريدة، أن هذا السلوك خلق حالة ذعر شديدة داخل المؤسسة، في ظل تساقط الحجارة بشكل مكثف، وتعالي أصوات هؤلاء الغرباء بكلمات قدحية ومبتذلة وساقطة تنم عن سوء التربية.

 

وحسب مصدر تربوي، فإن الهجوم بالحجارة نفذه أشخاص، يرجح أنهم لا يتابعون دراستهم بالثانوية الاعدادية، واستغلوا وقفات التلاميذ الاحتجاجية داخل المؤسسة، ليشرعوا في رشقهم بالحجارة، في مشهد وصفه مدرس ب”الخطير”، قبل أن يلوذوا بالفرار.

 

وكان تلاميذ الثانوية الاعدادية واد سوس بأيت ملول نظموا وقفة احتجاجية داخل ساحة المؤسسة مع الامتناع عن الالتحاق بالفصول، وذلك احتجاجا على التوقيت الجديد الذي حددته وزارة التربية الوطنية، تماشيا مع قرار تثبيت التوقيت الصيفي.

الآراء الواردة في التعليقات تعبر عن آراء أصحابها وليس عن رأي بلبريس

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.