زيان: طاحو لي الدموع من عيني من كان بوعشرين يلقي كلمته الاخيرة

الآراء الواردة في التعليقات تعبر عن آراء أصحابها وليس عن رأي بلبريس

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.