وختم بثه بقول: “أتطلع لتقديم التجربة الإخبارية الجديدة لكم”، فهل سيهدد هذا المذيع غير التقليدي مستقبل “المذيع الإنسان”؟