المنتخب الوطني يواجه النيجر والطوغو للاستئناس بالأجواء الافريقية‎

يسافر المنتخب المحلي نهاية الأسبوع الجاري إلى النيجر والطوغو لخوض مبارتين وديتين أمام منتخبي البلدين، إذ سيستغل المنتخب المحلي تاريخ الاتحاد الدولي لإجراء مبارتين وديتين بالنيجر والطوغو.
ويواجه المنتخب الوطني يوم 16نونبر الحالي منتخب النيجر بالعاصمة نيامي قبل تنقله إلى لومي لمواجهة منتخب الطوغو يوم 20 من الشهر الحالي، وذلك بعدما فضل جمال سلامي، مدرب المنتخب المحلي، السفر إلى البلدين لتمكين لاعبيه من التعود على الأجواء الإفريقية، خاصة أن عدد من اللاعبين لم يسبق لهم خوض مباريات في إفريقيا.
 وجاءت برمجة المبارتين خارج المغرب لفسح المجال أمام اللاعبين للاستئناس بالأجواء التي تجرى فيها المباريات الإفريقية، خصوصا أن النسخة المقبلة من كأس إفريقيا للمحليين المقررة في 2020 ستقام بإثيوبيا.
وحددت الجامعة الملكية المغربية لكرة القدم يوم الأحد المقبل، موعدا لتجمع المحليين بالدار البيضاء قبل السفر إلى النيجر، لمباشرة التداريب يوم الإثنين القادم إلى غاية موعد المباراة الأولى، وبعدها التوجه مباشرة إلى الطوغو قبل العودة إلى المغرب.

الآراء الواردة في التعليقات تعبر عن آراء أصحابها وليس عن رأي بلبريس

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.