أرباب محطات الوقود بالبرلمان سعيا لتخفيض الرسوم

عقد ممثلون عن الجامعة الوطنية لأرباب وتجار ومسيري محطات الوقود بالمغرب، سلسلة من اللقاءات والاجتماعات مع الفرق البرلمانية بمجلس النواب صبيحة اليوم الإثنين 5 نونبر 2018، في سعي من المهنيين لوضع حل جذري لرسوم “التنبر”.

ووفق مصدر مطلع، فقد إلتقى وفد ارباب محطات الوقود إلى حدود هذه اللحظات مع أعضاء فريقي الإتحاد الإشتراكي والتجمع الدستوري بمجلس النواب، حيث طالبوا نواب الأمة للترافع حول تعديل المادة “252” من مشروع قانون المالية لسنة 2019، نظرا لصعوبات تطبيق المادة المشار إليها بخصوص رسوم “التنبر” التي تبلغ نسبتها حوالي 0.25  في المائة تقريبا.

وكشف عضو بالجامعة في حديث مع “بلبريس” بأن ممثلي أرباب محطات الوقود المنخرطين بالجامعة سيلتقون بجميع الفرق البرلمانية معارضة وأغلبية حكومية، بهدف وحيد وهو تقديم طلب لإجبار الحكومة التدخل عبر تعديل المادة 252 من مشروع قانون المالية والمعرفة بين المهنيين “برسوم التنبر”.

ويطالب أرباب المحروقات بتدخل الحكومة لمعالجة ضريبة “التنبر” المحددة في 0.25 في المائة، حيث يقترحون إدراجها في تركيبة الأسعار أو حذفها بشكل كامل، مشيرا بأن العديد من البرلمانيين أكدوا عزمهم الترافع لإيجاد حل يرضي جميع الاطراف.

الآراء الواردة في التعليقات تعبر عن آراء أصحابها وليس عن رأي بلبريس

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.