ومن ناحية أخرى، قال الدكتور أنتوني ميلر، البروفيسور بجامعة تورنتو: “نتائج اختبارات الحيوانات مع العلامات البشرية، والارتفاع الهائل بنسبة الإصابة بالسرطان لدى الشباب، تؤكد بشكل قطعي أن إشعاع موجات الراديو الصادرة من الهواتف يملك تأثيرا مسرطنا”.