ساكنة الفنيدق تحتج على مطالبتها بالتأشيرة لدخول الثغر المحتل

وقعت ساكنة مدينة الفنيدق عرائض ورفعت شكايات للتعبير عن رفضها الإدلاء بتأشيرة السفر للولوج لمدينة سبتة المحتلة، رغم توفر أبنائها المعفيين تماما من أي تأشيرة على جواز سفر.

واستنكرت الساكنة في العريضة الموقعة “التصرفات والسلوكات اللاقانونية لرجال الأمن الوطني المغربي المتواجدين بالحدود الوهمية لمدخل مدينة سبتة المحتلة، حيث أن هذه التصرفات تمس في العمق كرامة المواطن وسيادة الدولة” موضحة أن” رجال الأمن طالبوا المواطنين الإدلاء بتأشيرة سفر حتى يتمكنوا من الولوج لمدينة سبتة علما أنهم من ابناء الفنيدق المعفيين منها ويحملون جواز سفر”.

وأوضحت العارضة أن “رجال الأمن المكلفون بمراقبة جوازات السفر يقومون بهذه الممارسات التي
تتسبب في العديد من الأحيان من خلق حالة الإرتباك والتوتر والاحتجاج دون استنادهم على أي أساس قانوني أو أي مذكرة في الموضوع , ناهيكم عن السب والقذف الذي يتعرض له كل من يستفسر عن هذا السلوك ,وخاصة أن المتضررين هم فئة من المواطنين الذي يعبرون هذا المدخل فقط من أجل السياحة والتبضع والتنزه … ولا علاقة لهم بالتهريب المعيشي “.

وأشارت الساكنة إلى أن هذه التصرفات من شأنها خلق الاحتقان بالمنطقة الحدودية وزرع اليأس في صفوف الشباب وزرع الكره في وطنهم، ملتمسة “التدخل العاجل لحل هذه المعضلة التي قد تتسبب فيما
لا يحمد عقباه”.

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.