الجمعية الوطنية للمجازر الصناعية للدواجن تحذر من خطورة إضراب الشاحنات

أكدت الجمعية الوطنية للمجازر الصناعية للدواجن ANAVI، أن إضراب أرباب شاحنات النقل يشكل تهديدا بالنسبة لقطاع الدواجن، وخطورة على نشاط ذبح وإعداد الدواجن.

وأوضحت الجمعية في بلاغ لها، أن ” حصار المضربين الذي شل حركة النقل أدى إلى تعذر تسليم لحوم الدواجن والمنتجات المحولة إلى درجة أن الوضعية تزداد خطورة كل يوم بالنسبة للمجازر الصناعية للدواجن، لكونها عاجزة عن ضمان عمليتي تسليم منتجاتها إلى العملاء واستلام الدواجن من مورديها بصفة منتظمة في الآجال المحددة التي التزمت بها طبقا للعقود المبرمة في هذا الشأن “.

وأشار نص البلاغ، إلى أن أغلبية المجازر الصناعية للدواجن اضطرت إلى توقيف أنشطتها بسبب انعدام تزودها بالدجاج الحي من الضيعات، مع ما يترتب عن ذلك من تكاليف إضافية تثقل كاهلهم وتغرقهم في أزمات مالية خانقة، مما أدخل المجازر في حالة احتضار طويل ومؤلم بسبب عدم تطبيق القوانين المنظمة لهذه السلسلة.

وفي السياق ذاته، طالبت الجمعية الوطنية للمجازر الصناعية للدواجن، الوزارات المعنية بالتدخل العاجل لحل هذه الأزمة حتى يتسنى لها ممارسة أنشطتها في الظروف الطبيعية المعتادة.

ويعرف قطاع الدواجن أزمة خانقة منذ بداية الإضراب الوطني المنظم من طرف أرباب الشاحنات مما أدى إلى شل عملية نقل الأعلاف من المصانع إلى الضيعات واللحوم من المجازر إلى الزبناء وهذا ما تسبب في خسائر مالية للمتهني قطاع الدواجن.

الآراء الواردة في التعليقات تعبر عن آراء أصحابها وليس عن رأي بلبريس

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.