الدوزي يخرج عن صمته حول علاقاته حزب التجمع الوطني للأحرار

من غير عادته نشر الفنان المغربي عبد الحافيظ الدوزي عبر صفحته على الفايسيوك، منشور تابع للأمين العام لحزب التجمع الوطني للأحرار عزيز أخنوش ، وهو يقوم بالتعهدات لحملته الإنتخابية بمدينة أكادير، ماجعل الدوزي في موقف صعب اذ اتهمه مجموعة من النشطاء على مواقع التواصل الإجتماعي، انه يقوم بدعاية للحزب المذكور، ما جعله يوقف خاصية التعليق على المنشور.

ليخرج الدوزي بتصريح ،في لقاء نظمه حزب الحمامة، بمدينة وجدة، يكشف فيه علاقته بالحزب، مؤكدا بأنه "غير متحزب، ولاتجمعه أي علاقة بحزب أخنوش".

وقال المغني ان الأسباب التي دفعته للمشاركة في برنامج حزب أخنوش، هي أنه "أعجب ببرنامج الأحرار، وأن لو حزبا آخر أعلن عن برنامج أفضل أو مثل برنامج الأحرار لنشره وشاركه هو الأخر" ، ضيفا أنه :"عندما اطلع على البرنامج"، تخيل نفسه وكأنه يقرأ برنامجا في دولة أوروبية متقدمة".

هذا وقد أضاف قائلا أن السبب الثاني، لنشره تعهدات حزب الحمامة هي :"غيرته على الوطن، والدعوة للتصويت في الانتخابات" ، مؤكداََ أن ما دفعه كذلك هي: "رغبته في استطلاع نظرة الشباب الذين يشكلون غالبية المتابعين على صفحته، ونظرتهم للانتخابات والأحزاب السياسية".

وختم عبد الحفيظ الدوزي حديثه، بأنه تلقى العديد من الرسائل لسلبية، عبر صفحته على الفايسبوك التي تظم أكثر من 8مليون متابع، وذلك يرجح في نظر متتبعيه، إلى أن السياسي دائما ما يعطي وعود كاذبة قبل أن يصل للمركز الذي يطمح إليه.

اترك تعليقا

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.